بعد الإفراج عنها.. غرام عيسى تخرج عن صمتها وتكشف حقيقة “ضربها” لريهام سعيد داخل الحبس.. ومفاجأة جديدة بشأن “صبايا الخير”

0 تعليق 2 ألف ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

بالرغم من إسدال الستار عن قضية الإعلامية ريهام السعيد، التي أثارت ضجة كبرى في الرأي العام، بعد اتهامها بخطف الأطفال برفقة آخرين، أبرزها معدتها غرام عيسى، بعد الحكم ببراءة الإعلامية الشهيرة، إلا أن مازالت تداعياتها تتوالى، حيث خرجت “غرام”، عن صمتها، باول تعليق لها عبر قرار محكمة جنايات التجمع الخامس، بالإفراج عنها، كاشفة خلالها عن عدد من النقاط التي أثيرت خلال الفترة الماضية، خاصةً بعد أخبار اعتدائها على ريهام داخل السجن.

غرام عيسى توضح حقيقة “ضربها” لريهام سعيد داخل الحبس

وفي بداية تصريحها الصحفي، قالت “غرام عيسى”، بأنه يربطها مع الإعلامية ريهام سعيد، علاقة ترابط قوية، نافية صحة الاخبار التي تم تداولها بشأن إعتدائها عليها داخل محبسها أثناء الأزمة الأخيرة، لافتة إلى أنها كانت تسمع هذه الأخبار، الامر الذي كان يثير ضحكهما واستغرابهما، مؤكدة بأن فترة الحبس، كانت تقضيها برفقة ريهام على سرير واحد ويصومان ويصليان وتناولان معًا.

كما أشار غرام عيسى، إلى أن الإعلامية ريهام سعيد، سوف تعود مجددًا في الفترة المقبلة أقوى مما كانت، لكنها تريد الحصول على راحة قصيرة لقضائها مع أسرتها وطفلها الصغير، بينما هي بدأت تدخل في حالة مع السعادة مع أهلها ومحبيها بقرية جواد حسني، بمركز أبو حمّص، بمحافظة البحيرة، مسقط رأسها، الذين خرجوا في استقبالها، معبرين عن سعادتهم لخروجها وعودتها إلى أهلها وثبوت برائتها.

 

 

 

 

إقرأ أيضاً

إقرأ الخبر من المصدر نجوم مصرية

أخبار ذات صلة

0 تعليق