بأول إفادة في مجلس الأمن.. المبعوث الأممي يحذر من مواجهة عسكرية ”كبرى” باليمن

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

بأول إفادة في مجلس الأمن.. المبعوث الأممي يحذر من مواجهة عسكرية ”كبرى” باليمن

حذر مبعوث الأمم المتحدة الجديد إلى اليمن مارتن جريفيث، من مغبة حدوث مواجهة عسكرية "كبرى" بين أطراف الصراع في اليمن.

يأتي ذلك في الوقت الذي تعهد فيه بإطلاق جولة جديدة من المفاوضات خلال الشهرين المقبلين.

وجاء ذلك في أول إفادة للمبعوث الأممي، أمام مجلس الأمن الدولي، اليوم الثلاثاء، منذ تعيينه في 11 مارس/آذار الماضي.

وقال جريفيث، إن "المواجهات العسكرية والضربات الجوية تواصلت في مناطق عديدة من اليمن، بما في ذلك محافظات صنعاء وتعز والجوف والحديدة وحجة والبيضاء ولحج".

وأوضح أنه هناك "تقارير غير مؤكدة أفادت بتزايد حشد القوات وأن العمليات العسكرية ربما باتت وشيكة".

كما أعرب عن قلقه "العميق" إزاء تزايد أعداد الصواريخ الباليستية التي يتم إطلاقها تجاه المملكة العربية السعودية.

وطالب المجلس بموقف "موحد" إزاء مهمته في اليمن.

وقال إن "الوساطة دون مساندة من الدبلوماسية ستكون مصيرها إلى الفشل".

قد يهمك ايضا:لليمنيين في المملكة ... السعودية تعلن عن "سعودة " قطاع جديد وقصر العمل فيه على السعوديين (تفاصيل)

من جهته، قال وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك، إن 75% من إجمالي سكان اليمن (22 مليون نسمة) باتوا اليوم بحاجة ماسة إلى المساعدة الإنسانية.

وأثنى، خلال إفادته، على "مساهمة السعودية والإمارات بـ930 مليون دولار لخطة الاستجابة الإنسانية الخاصة باليمن".

كما حث جميع الأطراف على تسريع دخول الشاحنات التجارية إلي جميع الموانئ اليمنية. 

ويشهد اليمن، منذ نحو 3 أعوام، حرباً ضارية بين القوات الحكومية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، المسنودة بقوات التحالف العربي بقيادة السعودية من جهة، و"الحوثيين"، الذين تدعمهم إيران، من جهة أخرى.

وخلفت هذه الحرب أوضاعًا إنسانية وصحية صعبة، أدت إلى تفشي الأوبئة وإغلاق عدد كبير من المرافق الصحية في البلاد التي تعد من أفقر دول العالم.
(الأناضول)

إقرأ الخبر من المصدر صوت اليمن

أخبار ذات صلة

0 تعليق